اخبار عالمية

كوريا الشمالية تجري أول اختبار أسلحة لبايدن

أطلقت كوريا الشمالية نهاية الأسبوع صاروخان قصيران المدى ، في أول خطوة من نوعها منذ تولي جو بايدن رئاسة الولايات المتحدة .

تم الكشف يوم الثلاثاء من قبل اثنين من المسؤولين الأمريكيين طلبا عدم الكشف عن هويتهم.

المعلومات حول إطلاق الصاروخ كانت قد أوردتها سابقاً صحيفة واشنطن بوست.

لم تكن تجارب الصواريخ الباليستية المذكورة أعلاه مفاجئة حيث أصر الخبراء منذ فترة طويلة على أن كيم جونغ أون سيحاول إرسال رسالة إلى إدارة بايدن حول دور بلاده المحوري في المنطقة.

قال مسؤول أمريكي إن كوريا الشمالية أطلقت صواريخ قصيرة المدى ، ربما قذائف مدفعية أو صواريخ كروز ، وليس صواريخ باليستية – وهو تمييز رئيسي يؤكد وجهة نظر إدارة بايدن بأنها لا تمارس الدبلوماسية مع بيونغ يانغ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى