اخبار الرياضة

فوز صعب لبلجيكا على كرواتيا ودياً – شبكة شامل الاخبارية


فاز المنتخب البلجيكي على نظيره الكرواتي 1 – صفر خلال المباراة الودية التي جمعتهما اليوم الأحد في إطار استعداداتهما للمشاركة في بطولة أمم أوروبا (يورو 2020) التي تقام في وقت لاحق من هذا الشهر.

ويدين المنتخب البلجيكي بالفضل في هذا الفوز للاعبه روميلو لوكاكو الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 38، ويلعب المنتخب البلجيكي في المجموعة الثانية التي تضم منتخبات روسيا والدنمارك وفنلندا. فيما يلعب منتخب كرواتيا في المجموعة الرابعة مع منتخبات إنجلترا والتشيك واسكتلندا.

وبدأ المنتخب الكرواتي المباراة بضغط هجومي مكثف بحثا عن تسجيل هدف مبكر وهو الأمر الذي أجبر المنتخب البلجيكي للتراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي الفريق المنافس، ولكن الدقائق الأولى من اللقاء لم تشهد أي محاولات خطيرة.

وبمرور الوقت دخل المنتخب البلجيكي أجواء المباراة وفرض سيطرته على مجريات واستحوذ على الكرة من خلال التمريرات القصيرة بين لاعبيه وهو ما أدى إلى تراجع المنتخب الكرواتي لوسط ملعبه واعتماد على الهجمات.

ومع ذلك، لم يكن هناك أي خطورة على المرميين باستثناء بعض التصويبات للاعبي المنتخب الكرواتي التي جاءت بعيدة عن المرمى وبعض المحاولات البلجيكية التي تمكن الحارس دومينيك ليفاكوفيتش من التصدي لها بسهولة.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 31 والتي شهدت أخطر فرص اللقاء للمنتخب البلجيكي عندما سدد روميلو لوكاكو كرة قوية لحظة سقوطه على أرض الملعب من على حدود منطقة الجزاء لكن كرته اصطدمت بالعارضة لترتد إلى يانيك كاراسكو الذي قابلها بضربة رأس لكن كرته أيضا اصطدمت بالعارضة.

وأسفرت الهجمات المتتالية للمنتخب البلجيكي عن تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 38 عندما لعب دريس ميرتينز كرة عرضية من الجانب الأيمن حاول مدافعو المنتخب الكرواتي إبعادها لتحدث حالة من الإرتباك داخل منطقة الجزاء ليقابلها جيسون ديناير برأسه لتصل إلى لوكاكو الذي قابلها بتسديدة قوية إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من الشوط الأول بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم المنتخب البلجيكي بهدف نظيف. ومع بداية الشوط الثاني، فرض المنتخب الكرواتي سيطرته على مجريات اللقاء وتوالت محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف التعادل، في المقابل تراجع المنتخب البلجيكي لوسط ملعبه للحفاظ على تقدمه، مع الاعتماد على شن الهجمات المرتدة. ورغم سيطرة المنتخب الكرواتي على مجريات اللقاء لكنه فشل في تهديد مرمى المنتخب البلجيكي، تالذي فشل هو الآخر في شن هجمات مرتدة خطيرة على مرمى المنتخب الكرواتي، لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 88 والتي كادت أن تشهد تسجيل لوكاكو للهدف الثاني عندما لعبت تمريرة عرضية من الجانب الأيمن ارتقى إليها لوكاكو وقابلها بضربة رأس قوية تصدى لها الحارس ليفاكوفيتش لترتد إلى لوكاكو الذي سددها بقدمه لكن الحارس تألق وتصدى لتسديدة لوكاكو قبل أن يشتت الدفاع الكرة.

وكاد المنتخب البلجيكي أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بد الضائع للمباراة عندما لعبت تمريرة عرضية من الناحية اليسرى إلى داخل منطقة جزاء المنتخب البلجيكي ليقابلها جوسيب بريكالو بتسديدة قوية لكن تيبو كورتوا حارس المنتخب البلجيكي تصدى لها ببراعة، ليطلق بعدها بثوان الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز المنتخب البلجيكي بهدف نظيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى