اخبار عالمية

القول إننا نشن حرباً إلكترونية على أميركا “سخيف” – شبكة شامل الاخبارية


اعتبر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من “السخف” القول إن موسكو تشن حرباً إلكترونية على الولايات المتحدة، وذلك في مقابلة مع “إن. بي. سي” بثت، اليوم الاثنين، قبل يومين من لقائه بنظيره الأميركي جو بايدن.

قال بوتين: “لقد تم اتهامنا بشتى الأمور” بما في ذلك “التدخل في الانتخابات” أو “الهجمات الإلكترونية”، مؤكداً “لم يتكبدوا ولا مرة واحدة عناء تقديم أدنى دليل”.

كما أعرب عن قلق روسيا من تنامي قدرة حلف الأطلسي “الناتو” في الفضاء الإلكتروني.

في سياق آخر، قال بوتين في المقابلة إنه منفتح على إمكانية تبادل السجناء بين روسيا والولايات المتحدة.

وقال بوتين في رده على سؤال حول احتمال مبادلة تريفور ريد وبول ويلان، المسجونين في روسيا، مع الروس المسجونين في الولايات المتحدة “نعم، نعم، نعم بالتأكيد”.

كما قال الرئيس الروسي في المقابلة إنه من المقرر خلال قمته مع بايدن “استعادة اتصالاتنا الشخصية وعلاقاتنا، وإقامة حوار مباشر وخلق آليات فعالة للتعاون في تلك المجالات التي تمثل المصالح المشتركة”.

وأضاف بوتين أنه يمكن لروسيا والولايات المتحدة التعاون بشكل فعال، بما في ذلك في مجال الاقتصاد.

لقاء بين بايدن وبوتين في 2011 في موسكو

لقاء بين بايدن وبوتين في 2011 في موسكو

وتابع: “هناك مصلحة مشتركة. العديد من الشركات الأميركية تريد العمل معنا، ويتم إجبارها الآن على الخروج من سوقنا، مما يفسح المجال للمنافسين. هل هذا مفيد حقاً للاقتصاد الأميركي؟”.

ورحب بوتين بتخفيف واشنطن من “لهجتها العدائية” ضد موسكو، قائلاً: “عشية القمة، يحاول الجانبان دائماً تقليل بعض الخطاب السلبي من أجل خلق بيئة ملائمة للعمل. لا يوجد شيء مميز هنا، لن أخدع نفسي بأي شيء”.

كما قال إن العلاقات مع الولايات المتحدة في أدنى مستوياتها منذ سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى