اخبار الرياضة

لابورتا يعترف: ميسي جعلني أبكي – شبكة شامل الاخبارية


أكد خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، أن المحادثات بين ناديه والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بخصوص تجديد عقده، تتقدم بشكل جيد، مشيراً إلى فوز الأخير ببطولة كوبا أميركا للمرة الأولى في تاريخه جعلت الرئيس يبكي من الفرح.

وأصبح ميسي، الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم ست مرات، والذي قضى كل مسيرته الكروية في برشلونة، لاعبا حرا بعد نهاية عقده مع الفريق الكتالوني بنهاية شهر يونيو الماضي.

وارتبط ميسي بالانتقال إلى مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي في الماضي، لكن التوقعات تشير إلى أن اللاعب البالغ من العمر 34 عاما سيبقى لاعبا ضمن صفوف برشلونة رغم الأزمات المالية التي يمر بها النادي.

ورغم ذلك فإن برشلونة سيكون عليه أن يخفض رواتبه في حال أراد الامتثال لقواعد اللعب المالي النظيف في الدوري الإسباني، من أجل منح ميسي العرض الذي ينتظره.

وعاد مستقبل ميسي ليفرض نفسه مجددا وذلك بعدما نجح في قيادة منتخب بلاده إلى الفوز بلقب كوبا أميركا فيما لا يزال لابورتا رئيس برشلونة يأمل في الوصول إلى اتفاق.

وقال لابورتا للصحافيين خلال حضوره حفل خاص بعرض “ماغو بوب”: تجديد عقد ميسي يسير بشكل جيد، لا شيء مستحيلا، كل الكتالونيين وبرشلونة وكتالونيا وعالم كرة القدم بأسره كان سعيدا لأن ليو فاز بلقب كوبا أميركا.

وتابع لابورتا: أنه من المثير رؤية اللاعب الأفضل في تاريخ كرة القدم متحمسا لتحقيق لقب مثل هذا، لقد جعلنا جميعا نبكي من الفرح.

وأوضح: أنا سعيد لعائلة ميسي وللأرجنتين ولبرشلونة الذي أصبح معروفاً ولديه معجبون لوجود نجم كبير مثل ليو.

وكان ميسي مؤثرا مرة أخرى مع برشلونة في الموسم الماضي، إذ أنهاه هدافا للدوري الإسباني مسجلا 38 هدفا وصنع 12 لزملائه في كل البطولات.

ورغم التكهنات الدائرة حول مستقبله، إلا أن ميسي نجح في التألق على الساحة الدولية، وقيادة منتخب بلاده للفوز بكوبا أميركا للمرة الأولى منذ عام 1993.

وسجل ميسي أربعة أهداف وصنع خمسة لزملائه، ليحقق أول لقب مع منتخب بلاده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى